رياضة

ملكة بريطانيا أليزابيث تهنئ رادوكانو بفوزها ببطولة أمريكا للتنس

نيوز 24 : سامي اشهل

انهالت رسائل التهنئة للمراهقة البريطانية الشابة إيما رادوكانو، والتي كان في مقدمتها تهنئة ملكة بريطانيا أليزابيث، عقب تتويجها بمنافسات فردي السيدات لبطولة أمريكا المفتوحة للتنس “فلاشينغ ميدوز”، آخر بطولات “غراند سلام” الأربع الكبرى هذا الموسم.

وأصبحت رادوكانو (18 عاماً) أول لاعبة تشارك في إحدى المسابقات الأربع الكبرى، عبر التصفيات وتواصل انطلاقتها حتى تتوج باللقب في منافسات الفردي، وذلك عقب تغلبها على منافستها الكندية ليلى فيرنانديز، بنتيجة 6-4 و6-3 أمس السبت، في المباراة النهائية للبطولة.

 ولم تخسر رادوكانو أي مجموعة طوال البطولة في رحلتها للتتويج باللقب خلال مشاركتها الثانية فقط في البطولات الكبرى، بعدما صعدت للدور الرابع ببطولة إنجلترا المفتوحة “ويمبلدون” في وقت سابق من العام الحالي. ووصفت الملكة إنجاز رادوكانو، التي أصبحت أول بريطانية تتوج بلقب فردي في بطولات غراند سلام خلال أكثر من 40 عاماً، بـ”الرائع”.

 وباتت رادوكانو أيضاً أصغر لاعبة تصل لنهائي إحدى بطولات غراند سلام منذ حصول الروسية ماريا شارابوفا على بطولة ويمبلدون عام 2004، وهي بعمر 17 عاماً. وقالت الملكة في رسالتها إلى رادوكانو: “أبعث لك بالتهنئة على نجاحك في الفوز ببطولة الولايات المتحدة المفتوحة للتنس”.

وأضافت الملكة أليزابيث: “إنه إنجاز رائع في هذه السن المبكرة، وشهادة على عملكم الجاد وتفانيكم”. وأوضحت ملكة بريطانيا: “ليس لدي أدنى شك في أن مستواك المتميز، وأداء منافستك ليلى فرنانديز، سيلهم الجيل القادم من لاعبي التنس، أبعث بأحر تمنياتي لكم وللعديد من المشجعين”. 24- د ب أ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى