سياسة

وزير الداخلية الإسباني: المغرب”شريك استراتيجي” لإسبانيا في مكافحة الإرهاب

وزير الداخلية الإسباني: المغرب”شريك استراتيجي” لإسبانيا في مكافحة الإرهاب

أشاد وزير الداخلية الإسباني، فرناندو غراندي مارلاسكا، امس الثلاثاء، بتعاون المغرب في مكافحة الإرهاب، واصفا المملكة بأنها “شريك استراتيجي” في هذا المجال.

وأكد الوزير الإسباني، في تصريحات للصحافة، أن “المغرب شريك استراتيجي، بكل تأكيد، في مكافحة الخلايا الإرهابية”، وذلك بعد تفكيك خلية إرهابية يشتبه في صلتها بما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية”، بفضل التعاون بين الأجهزة الأمنية للبلدين.

وقال غراندي مارلاسكا إن التعاون بين المغرب وإسبانيا “مكننا من تفكيك شبكات جهادية خطيرة”.

وفي هذا الصدد، سلط المسؤول الإسباني الضوء على “الفعالية” و “والحزم” في الإجراءات المشتركة للمضي قدما في مكافحة الإرهاب، منوها بالنتائج الملموسة التي تحققت في هذا المجال.

وكان المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني قد تمكن، في عملية أمنية مشتركة ومتزامنة مع المفوضية العامة للاستعلامات التابعة للشرطة الوطنية الاسبانية، اليوم الثلاثاء، من تفكيك خلية إرهابية تنشط في كل من الناظور ومليلية، يشتبه في ارتباطها بما يسمى بتنظيم “الدولة الإسلامية “.

وأوضح بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أن التدخلات الأمنية التي باشرتها عناصر القوة الخاصة التابعة للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني أسفرت عن توقيف شخصين بمدينة الناظور، بينما أوقفت السلطات الإسبانية المختصة تسعة أعضاء آخرين ينشطون في إطار نفس الخلية الإرهابية بمدينة مليلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى