حوادث

حموشي لمسؤولي الكوميساريات: “تفاعلوا مع شكايات المواطنين بسرعة، وأي واقعة يجب التعاطي معها بالجدية اللازمة”

حموشي لمسؤولي الكوميساريات: “تفاعلوا مع شكايات المواطنين بسرعة، وأي واقعة يجب التعاطي معها بالجدية اللازمة”

مبادرة أخرى ليست جديدة أو غريبة من شخص السيد حموشي، وتتعلق بحسن استقبال المواطنين في المقرات الأمنية، والتفاعل الإيجابي مع قضاياهم.

فقد عمّمت المديرية العامة للأمن الوطني، اليوم الإثنين، مذكرة مصلحية على كافة مصالحها اللاممركزة، تتضمن تعليمات صارمة تقضي بضرورة التعامل الفوري والإيجابي مع شكايات المواطنين التي يتم تقديمها سواء أمام دوائر الشرطة أو مصالح المداومة المتوفرة على مدار الساعة وطيلة أيام الأسبوع بجميع مصالح الأمن الوطني.‏‏

وعلم من مصدر أمني مأذون، أن المذكرة الأخيرة، التي وقعها المدير العام للأمن الوطني عبد اللطيف حموشي، تضمنت توجيهات تطالب العاملين في دوائر الشرطة بضرورة استقبال المواطنين ومعالجة شكاياتهم بتنسيق مع النيابة العامة المختصة واتباع الإجراءات المسطرية المعمول بها حسب طبيعة كل شكاية وإحالة النتائج على الجهات المختصة.

كما شدد حموشي على وجوب التحلي بروح المسؤولية خلال استقبال المرتفقين، والاستجابة الفورية والآنية لكافة احتياجاتهم.

وشددت المذكرة على ضرورة استيعاب جميع موظفي الشرطة لهذه المقتضيات ذات الطبيعة الخدماتية، مع الحرص على التطبيق السليم لها من قبل كافة مصالح الأمن على الصعيد الوطني، على اعتبار أن الغاية التي يتقدم من أجلها الشاكي إلى دائرة الشرطة أو الديمومة، تتعلق في الراجح بواقعة تستدعي تدخلا أمنيا فوريا وإجراءات قانونية تواكبه، يقول السيد حموشي.

كما تأتي هذه المذكرة في سياق عمليات التأطير والمواكبة الدائمة التي تعمل المديرية على توفيرها لفائدة مصالح الشرطة على الصعيد اللامركزي، وذلك بهدف الرفع من جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، ومن بينها الاستجابة السريعة لشكاياتهم ونداءات النجدة الصادرة عنهم سواء بشكل مباشر أو عبر رقم 19.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى