سياسة

الإفراج عن الأسير المغربي إبراهيم سعدون عبر وساطة سعودية

قامت موسكو بالإفراج عن الأسير المغربي ابراهيم سعدون المحكوم عليه بالإعدام عبر وساطة سعودية لتبادل الأسرى بين روسيا وأوكرانيا وتم تسليمه للسلطات السعودية الوسيطة في العملية قصد تسليمه للمغرب.

وثم نقل إبراهيم رُفقة 9 اسرى اخرين من اربع جنسيات مُختلفة الى المملكة العربية السعودية ، مع العمل على تسهيل إجراءات عودتهم إلى بلدانهم.

وقالت الخارجية السعودية في بيان: “انطلاقًا من اهتِمامات صاحب السمو الملكى الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود ولى العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، و استمرارًا لجهود سموه فى تبنى المُبادرات الانسانية تجاه الازمة الروسية الاوكرانية، و بفضل المساعى المستمرة لسموه مع الدول ذات العلاقة، تم بتوفيق الله نجاح وساطة سموه بالافراج عن عشرة اسرى من مواطنى المملكة المغربية، و الولايات المتحدة، و المملكة المتحدة، و مملكة السويد، و جمهورية كرواتيا، حيث يأتى الافراج عنهم فى اطار عملية تبادل اسرى بين روسيا واوكرانيا.”

وأضافت وكالة الانباء السّعودية: “قامت الجهات المعنية فى المملكة باستلامهم و نقلهم من روسيا الى المملكة، و العمل على تسهيل إجراءات عودتهم إلى بلدانهم”.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى