رياضة

أبطال بناء الجسم والفتنيس غاضبون من الوزارة الوصية


أعرب فاعلون رياضيون في بناء الجسم والفتنيس عن غضبهم واستنكارهم بعد أن تم إقصاء رياضيين مغاربة من المشاركة في البطولة العربية بمصر.وكشفت مصادر مطلعة أن المنتخب المغربي لبناء الجسم و الفتنيس لم يشارك في البطولة العربية لبناء الجسم  التي احتضنها جمهورية مصر العربية وغاب المغرب عن هذا الحدث الرباضي المهم.وأضافت ذات المصادر أن الأبطال المغاربة الذين كانوا سيحضرون للبطولة تم إختيارهم من أجل التوجه إلى مصر لتمثيل المنتخب في 27 من شهر يوليوز المنصرم، قبل أن يتفاجأ الجميع في الأخير بقرار عدم المشاركة.

وخلف هذا القرار استتفارا كبيرا وسط الأبطال و الأطر التقنية  الذين استعدوا لهاته المحطة المهمة ، لا سيما أنهم اعتمدوا على مواردهم المالية الذاتية  والخاصة.وأكد رياضيون مغاربة  أنهم لا  يستفيدون من أي دعم مادي مقارنة بباقي الأنواع الرياضية الأخرى ،  ما أتر سلبا على الأبطال الناشئين و على عشاق رياضة بناء الجسم و التي لا متابعين وممارسين بالآلاف بالمغرب.وأثار قرار عدم مشاركة المنتخب المغربي في البطولة العربية لبناذ الأجسام والفتنيس ردود فعل قوية وضجة في مواقع التواصل الاجتماعي لدى المهتمين بهذا النوع الرياضي.وكشف عضو من  المكتب الجامعي و رئيس عصبة الشمال  عبد السلام بن صالح، أن السبب الرئيسي لغياب المنتخب المغربي عن التظاهرة العربية هو عدم توفير الدعم المادي من الوزارة الوصية في شخص وزيرها شكيب بن موسى. وتحدث عن الميزانية المعتمدة والمتأخرة للوزارة المعنية.
يذكر أن العديد من الأندية والجمعيات والممارسين يتساءلون عن صمت الوزارة و الجهات المعنية لوقف العبث والعشولئية التي تعرفها رياضة كمال الأجسام والفتنيس ، ويشتكون من غياب الدعم وإقصاء الأبطال المغاربة مطالبين بتدخل عاجل لإنقاذ هذا النوع الرياضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى