سياسة

وفد مغربي يشارك في الذكرى المئوية لرحيل الشيخ الحاج مالك سي أحد رموز الطريقة التيجانبة

شهدت مدينة تيفاوان السينغالية اليوم السبت تنظيم احتفالية كبيرة بمناسبة الذكرى المئوية لوفاة الشيخ الحاج مالك سي ، أحد أبرز الزعماء الدينيين المسلمين في السينغال، وأحد رموز الطريقة التيجانبية، وذلك تحت رئاسة الرئيس السينغالي ماكي سال وبحضور وفد مغربي هام .

وتم تنظيم هذه الذكرى تحت شعار سـفر المئوية .. أضواء على حياة الشيخ الحاج مالك سي وأعماله العلمية والتربوية بعد مرور 100 سنة على وفاته”، تحت الرعاية السامية لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس السينغالي ماكي سال.

وضم الوفد المغربي في هذه الاحتفالية كلا من محمد الكبير التيجاني، شيخ الطريقة التيجانية بفاس ، وعبد اللطيف البكدوري الأشقري عن مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، والمصطفى زمهني ومحمد مشان ومحمد أصبان وعمر ازدادو، على التوالي رؤساء المجالس العلمية المحلية لخنيفرة وعمالة مقاطعات الفدا مرس السلطان والرباط والرحامنة، وعدنان زوهار عضو المجلس العلمي المحلي للجديدة، وابن شواف بوشعيب مستشار بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الافريقي والمغاربة المقيمين بالخارج.

وشهد الحفل أيضا حضور عدد من اعضاء الحكومة السينغالية ومحمد منصور مالك سي، ممثلا للخليفة العام للطريقة التيجانية ومحمد سيرين ببكار منصور سي، وعمدة بلدة تيفاوان دومبا ديوب سي، وسفير المغرب بالسينغال حسن ناصيري فضلا عن ممثلي عدد من البعثات الدبلوماسية المعتمدة بدكار.

وقبيل بداية الحفل استقبل عدد من أعضاء الوفد المغربي رفقة سفير المغرب بدكار من طرف الخليفة العام للطريقة التيجانية بمقر إقامته بتيفاوان، بحضور الرئيس ماكي سال، حيث نقل الوفد للرئيس السينغالي وللسيد سيرين ببكار منصور سي تحيات جلالة الملك الأخوية.

من جهته عبر الرئيس ماكي سال عن امتنانه وتقديره الكبيرين لجلالة الملك الذي تفضل بإسباغ رعاية جلالته السامية على هذا الحدث وهو ما يعكس العناية الملكية الخاصة بالطريقة التيجانية والاهتمام الذي يوليه جلالة الملك للعلاقات المغربية السينغالية.

وشكل هذا الاستقبال فرصة عبر من خلالها السيد ماكي سال عن متمنياته لجلالة الملك بدوام الصحة والعافية.

وفي كلمة بالمناسبة ثمن الرئيس السينغالي عاليا المشاركة المغربية رفيعة المستوى في هذا الحدث.

وتتميزت هذه الاحتفالية التي تستمر حتى ال 27 من الشهر الجاري بتنظيم معرض وندوة تسلط الضوء على سيرة وحياة الحاج مالك الشيخ سي واسرته.

يذكر أن الشيخ الحاج مالك سي ولد سنة 1854 ببلدة كاية غرب البلاد، وكرس حياته لنشر تعاليم الاسلام السمحة ،ويعتبر واحدا من أبرز مشايخ الطريقة التيجانية ببلاده خلال فترته.

واستقر ما بين 1900 و 1902 ببلداة تيفاوان . ورغم أن السلطات الاستعمارية كانت تتصدى لتوسع الفكر الاسلامي، إلا انه نجح في نشر افكاره بطريقة سلمية. وتوفي يوم 27 يونيو 1922.

و م ع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى