غير مصنف

فريق الإتحاد البيضاوي لكرة القدم النسوية يدافع عن المرحومة “سميرة الزاولي”

أصدر فريق الإتحاد البيضاوي لكرة القدم النسوية بلاغا،يؤكد فيه أن المرحومة سميرة الزاولي هي أول امرأة مغربية تترأس فريق محلي صنف الذكور.

ويهدف البلاغ إلى كشف الحقيقة،و نفض الغبار عن المغالطات التي تم تداولها عبر بعض المنابر الإعلامية،بعد انتشار خبر تعيين السيدة نوال خليفة رئيسة منتدبة لفريق الفتح الرباطي لفرع كرة القدم.

وأكد نادي الاتحاد البيضاوي على أن المرحومة سميرة الزاولي،عرفت منذ القدم بدفاعها عن المرأة في المجال الرياضي الذي كان حكرا على الرجال،كما جاء في البلاغ على أن الأخيرة كانت قيد حياتها ظاهرة في مجال التسيير الكروي سواء على المستوى الوطني أو العربي.

ولم يفوت نادي الاتحاد البيضاوي لكرة القدم النسوية الفرصة،من أجل تهنئة السيدة نوال خليفة التي تولت مهمة رئاسة نادي اتحاد الفتح الرياضي،الذي يعتبر نادي عريق و ذو مرجعية تاريخية كبيرة،مشجعين مثل هاته التمثيليات التي تعطي صورة جميلة و حداثية عن المرأة العربية في مجال التسيير الرياضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى