حوادث

بتنسيق مع مراقبة التراب الوطني: أمن الدار البيضاء يحبط محاولة تهريب حوالي طن ونصف الطن من المخدرات

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن الدار البيضاء بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، مساء اليوم الأربعاء 13 مارس الجاري، من إحباط محاولة تهريب طن و420 كيلوغراما من مخدر الشيرا، وتوقيف شخصين، أحدهما من ذوي السوابق القضائية، يشتبه في ارتباطهما بشبكة إجرامية تنشط في التهريب الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

وقد جرى توقيف المشتبه فيهما مباشرة بعد وصولهما على متن سيارة نفعية إلى مدينة الدار البيضاء، حيث أسفرت عملية التفتيش المنجزة عن العثور بداخلها على زورق مطاطي ومحرك بحري، علاوة على 42 رزمة من مخدر الشيرا بلغ وزنها الإجمالي طنا و420 كيلوغراما.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهما لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف باقي المشاركين والمساهمين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وتندرج هذه العملية الأمنية في سياق المجهودات المكثفة والمتواصلة التي تبذلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، لمكافحة التهريب الدولي للمخدرات والمؤثرات العقلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى