رياضة

السلوفيني ماتّي موهوريتش يفوز بالمرحلة الـ19 من طواف فرنسا

في النسخة 110 من طواف فرنسا للدراجات الهوائية، نجح السلوفيني ماتّي موهوريتش في التفوق والفوز بالمرحلة التاسعة عشرة. وبالرغم من ذلك، لا يزال الحامل السابق للقب الدانماركي يوناس فينغيغارد في الصدارة العامة للترتيب قبل يومين من انتهاء السباق.

أحرز السلوفيني ماتّي موهوريتش (فريق البحرين) المرحلة التاسعة عشرة من النسخة 110 لطواف فرنسا للدراجات الهوائية، فيما بقيت صدارة الترتيب العام من نصيب حامل اللقب الدنماركي يوناس فينغيغارد قبل يومين من الختام.

وبهذا الفوز، تفوّق ابن الثامنة والعشرين عاما في الصورة النهائية على الدانماركي كاسبر أسغرين، الفائز بمرحلة الخميس، قاطعا مسافة الـ173 كلم الممتدة بين موران أون مونتانيي وبولونيي بزمن 3:31.02 ساعات، فيما جاء الأسترالي بن أوكونور في المركز الثالث بفارق 4 ثوانٍ.

ويأتي هذا الفوز الثالث لموهوريتش في الطواف الفرنسي، بعدما سبق له الفوز بالمرحلتين السابعة والتاسعة عشرة لنسخة 2021، لكن كان عليه الانتظار بعض الوقت للاحتفال بهذا الانتصار نتيجة تجاوزه خط النهاية بجانب أسغرين.

ورغم إنهائه المرحلة الجبلية المتوسطة الصعود في المركز السابع والثلاثين بفارق 13.43 دقيقة عن الفائز، أبقى فينغيغارد على الفارق نفسه الذي يفصله في صدارة الترتيب العام عن ملاحقه السلوفيني الآخر تادي بوغاتشار لأن الأخير سجل التوقيت نفسه وأنهى المرحلة في المركز الثاني والأربعين.

وبقي فينغيغارد أمام بوغاتشار بفارق 7.35 دقائق قبل يومين من نهاية الطواف الذي ينتقل السبت الى المرحلة العشرين قبل الأخيرة الممتدة لمسافة 133.5 كلم، قبل خوض المرحلة الختامية الأحد والممتدة بين سان كوانتان أون إيفلين وجادة الشانزيليزيه في العاصمة باريس لمسافة 155 كلم.

 – ترتيب الخمسة الأوائل في المرحلة التاسعة عشرة:

1- السلوفيني ماتي موهوريتش  3:31.02 ساعات

2- الدانماركي كاسبر أسغرين   نفس التوقيت

3- الأسترالي بن أوكونور بفارق 4 ثوانٍ

4- البلجيكي ياسبر فيليبسن  بفارق 39 ثانية

5- الدانماركي مادس بيديرسن  بفارق 39 ثانية

 – الخمسة الأوائل في الترتيب العام:

1- الدانماركي يوناس فينغيغارد 75:49.24 ساعة

2- السلوفيني تادي بوغاتشار بفارق 7.35 دقائق

3- البريطاني آدم ييتس  بفارق 10.45 د

4- الإسباني كارلوس رودريغيس  بفارق 12.01 د

5- البريطاني سايمون ييتس  بفارق 12.19 د

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى